Monday, May 2, 2011

LOVE Your PARENTS

Untuk kesekian kalinya saya posting milis teman. Mungkin diantara kalian udah pernah baca. Kalo begitu mohon dimaafKeun! Saya posting ini karena saya suka! cuma itu alasannya. Pertama kali baca di blog corner rekan saya "Hakimi" from Yemen. So..ga heran kalo ada terjemahan arabnya. Harap maklum! lumayan panjang..but I hope you like it!

Just a story..
A long time ago, there was a huge apple tree.
في قديم الزمانكان هناك شجرة تفاح ضخمة
A little boy loved to come and play around it everyday.
و كان هناك طفل صغير يلعب حول هذه الشجرة كل يوم ..
He climbed to the treetop, ate the apples, took a nap under the shadow…
كان يتسلق أغصان الشجرة ويأكل من ثمارهاثم يغفو قليلا لينام في ظلها
He loved the tree and the tree loved to play with him.
كان يحب الشجرة وكانت الشجرة تحب أن تلعب معه
Time went by…the little boy had grown up,
مر الزمنوكبر الطفل
And he no longer played around the tree every day.
وأصبح لا يلعب حول الشجرة كل يوم
One day, the boy came back to the tree and he looked sad.
في يوم من الأيامرجع الصبي وكان حزينا!
“Come and play with me,” the tree asked the boy.
فقالت له الشجرة: تعال والعب معي ..
“I am no longer a kid, I do not play around trees any more”
The boy replied.
فأجابها الولد: لم أعد صغيرا لألعب حولك
“I want toys. I need money to buy them.”
أنا أريد بعض اللعب وأحتاج بعض النقود لشرائها
“Sorry, but I do not have money…
فأجابته الشجرة: أنا لا يوجد معي نقود!!!
But you can pick all my apples and sell them.
So, you will have money.
ولكن يمكنك أن تأخذ كل التفاح الذي لدي لتبيعه ثم تحصل على النقود التي تريدها
” The boy was so excited.
الولد كان سعيدا للغاية
He grabbed all the apples on the tree and left happily.
فتسلق الشجرة وجمع كل ثمار التفاح التي عليها وغادر سعيدا
The boy never came back after he picked the apples.
لم يعد الولد بعدها
The tree was sad.
فأصبحت الشجرة حزينة
One day, the boy who now turned into a man returned
وذات يوم عاد الولد ولكنه أصبح رجلا…!!!
And the tree was excited “Come and play with me” the tree said.
كانت الشجرة في منتهى السعادة لعودته وقالت له: تعال والعب معي
“I do not have time to play. I have to work for my family.
ولكنه أجابها:
لا يوجد وقت لدي للعب .. فقد أصبحت رجلا مسئولا عن عائلة
We need a house for shelter.
ونحتاج لبيت يأوينا
Can you help me?
هل يمكنك مساعدتي ؟
” Sorry”,
آسفة!!
I do not have any house. But you can chop off my branches
To build your house.
فأنا ليس عندي بيت ولكن يمكنك أن تأخذ جميع أغصاني لتبني بها بيتا لك
” So the man cut all the branches of the tree and left happily.
فأخذ الرجل كل الأغصان وغادر وهو سعيد
The tree was glad to see him happy but the man never came back since then.
كانت الشجرة مسرورة لرؤيته سعيدالكن الرجل لم يعد إليها
The tree was again lonely and sad.
فأصبحت الشجرة وحيدة و حزينة مرة أخرى
One hot summer day,
وفي يوم حار من ايام الصيف
The man returned and the tree was delighted.
عاد الرجل.. وكانت الشجرة في منتهى السعادة..
“Come and play with me!” the tree said.
فقالت له الشجرة: تعال والعب معي
“I am getting old. I want to go sailing to relax myself.
فقال لها الرجل لقد تقدمت في السن.. وأريد أن أبحر لأي مكان لأرتاح
“Can you give me a boat?”
“Said the man”.
فقال لها الرجل: هل يمكنك إعطائي مركبا..
“Use my trunk to build your boat.
You can sail far away and be happy.
فأجابته: خذ جذعي لبناء مركبوبعدها يمكنك أن تبحر به بعيداوتكون سعيدا
” So the man cut the tree trunk to make a boat.
فقطع الرجل جذع الشجرة وصنع مركبا!!
He went sailing and never showed up for a long time.
فسافر مبحرا ولم يعد لمدة طويلة..
Finally, the man returned after many years.
أخيرا عاد الرجل بعد غياب طويل …....
“Sorry, my boy. But I do not have anything for you anymore.
ولكن الشجرة قالت له: آسفة يا بني.. لم يعد عندي أي شئ أعطيه لك..
No more apples for you…
” The tree said”.
وقالت له: لا يوجد تفاح
“No problem, I do not have any teeth to bite
” The man replied.
قال لها: لا عليك لم يعد عندي أي أسنان لأقضمها بها
“No more trunk for you to climb on”
لم يعد عندي جذع لتتسلقه..
“I am too old for that now” the man said.
فأجابها الرجل لقد أصبحت عجوزا ولا أستطيع القيام بذلك!!
“I really cannot give you anything…
قالت: أنا فعلا لا يوجد لدي ما أعطيه لك
The only thing left is my dying root,”
The tree said with tears.
قالت وهي تبكي.. كل ما تبقى لدي جذور ميتة
“I do not need much now, just a place to rest.
فأجابها: كل ما أحتاجه الآن هو مكان لأستريح فيه..
I am tired after all these years” the man replied.
فأنا متعب بعد كل هذه السنين
“Good! Old tree roots are the best place to lean on and rest,
فأجابته: جذور الشجرة العجوز هي أنسب مكان لك للراحة
Come, come sit down with me and rest.
تعالتعال واجلس معي لتستريح
” The man sat down and the tree was glad and smiled with tears…
جلس الرجل إليها.. كانت الشجرة سعيدة.. تبسمت والدموع تملأ عينيها
This is you and the tree is your parents!!!
هل تعرف من هي هذه الشجرة؟
إنها أبويك!!
-----------------
Please enlighten all your friends and your families
رجاء أن تقص هذه القصة على أصدقائك وأقاربك….
By telling them this story,

“Love your Parents”

9 comments:

Muhammad A Vip said...

arabnya gak ada harokatnya begitu repot bacanya. aku gak bisa baca hurup gundul nih

sedjatee said...

gak bisa baca dua bahasa yang ditulis tebal
tapi bisa tahu dari judulnya
semoga bisa mencintai orangtua kita dengan cara yang indah...

sedj

joe said...

ijin mau save ya, buat dibaca2...

zee said...

Kalau sudah umur segini mbak, aku jadi ingat betapa dulu suka melawan orang tua. Ah sedihnya... apalagi sekarang sudah punya anak jadi bisa merasakan sendiri bagaimana jadi orang tua.

Muhammad A Vip said...

hehehe...ada tuh iPhone sama iPad, tapi yang nyedian telkomsel, jadi bukan dari saya. hehehe

mabrurisirampog said...

salaam...
hiks..hiks.. jadi pengen selalu deket sama ortu... :(

Popi said...

@A Vip: hadeuh...ga usah dibaca nyang itu mah!
@sedjatee: amiin
@Joe: silahKeun!
@Zee: Iya nih Mbak,,,sekarang lbh hati2..soalnya takut apa yg kita lakukan sama ortu, berlaku pula sama anak kita ke kita. :(
@mabrui: pulang donk!

mamanayla said...

Makasiih Mba Popi..udah Share..bagus bangeet jadi kangen Mama...:D

Elsa said...

subhanallaaaaah....
kembali merasa diingatkan

terima kasih postingannya Mbak

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...